كيفية المذاكرة أون لاين؟

مقالات تعليمية

المذاكرة ليست وقتا ولا مدة زمنية، ولا قدرا من الورق نقرؤه، ولا موضوعات ننهيها على أي شكل من الأشكال.

المذاكرة تكون بقدر التركيز، والقدرة على الاستيعاب، مع اختيار الوقت والمكان المناسب لذلك وكلما ارتفع التركيز والانتباه والقدرة على الاستيعاب كانت القدرة على الاسترجاع والتذكر.

بطء المذاكرة وسرعتها يتوقف على عوامل كثيرة، منها: نوع المادة، واختيار الوقت، وصفاء الذهن، وعلو الهمة، والرغبة في الإنجاز، وفي الغالب يتأثر الإنسان كثيراً بالعوامل الخارجية تأثراً واضحاً على كم التحصيل والاستذكار، كما يتأثر الفهم كذلك بقوة التركيز ووقت الاستذكار.

وبطء المذاكرة لا يعد عيباً، إذا كان ما يتم استذكاره مستوعباً ومفهوماً وسهل الاسترجاع والتذكر، أي يكون هناك تركيز شديد، وبالتالي يأخذ وقتاً أطول في المذاكرة، فهذا لا بأس به وإن كان يحتاج إلى زيادة وقت المذاكرة لاستدراك باقي المقررات الدراسية.

أفضل طرائق المذاكرة ما يأتي:

  • الاستعانة بالله والتوكل عليه وسؤاله التوفيق (وَاتَّقُوا اللَّهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللَّهُ).
  • تحديد الهدف والرؤية من المذاكرة.
  • اختيار المكان المناسب البعيد عن الضوضاء والملهيات.. واختيار الوقت المناسب كبعد الفجر أو نصف العصر.
  • وضع خطة أو جدول ينظم له سير المذاكرة.
  • استخدام الملخصات التي تساعد على فهم المادة وتعين على التركيز فيها.
  • أن يثق الإنسان بنفسه وبقدراته، ويحذر من الخوف، ومن الفشل أو الخطأ؛ لأنه من أسباب التحطيم وضعف  الهمة.
  • المذاكرة بصوت مرتفع في بعض الأحيان، مع محاولة مناقشة كل مسألة، وتحديد نقاطها، ومن ثم حفظ أدلتها وقوانينها بعد فهمها واستيعابها.  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *